الرئيسية | الأخبار والمقالات | الكُتاب | سجل الزوار | اتصل بنا

كن رجلاً

 


2009-02-21
عدد القراء: «925»


إلى شباب القطيف طاهرة/
أشد على أياديكم وبارك الله جهودكم، تمنياتي لكم بالتوفيق وإلى الأمام.

قال تعالى: ( ليجعل ما يُلقى الشيطان فتنةً للذين في قلوبهم مرض والقاسية قلوبهم وإن الظالمين لفي شقاق بعيدٍ ) الحج (52)

إلى من هو أحد هؤلاء المفسدين المنحرفين عن طريق الصواب, المعتدين على ممتلكات الناس, المغتصبين نعمة الأمان في المجتمع, هل تدرك بأنك أول الضحايا؟
فقد أوقعت نفسك في شباك الشيطان, فهويت في بئر الرذيلة, اخترت العيش في كهوف الخفافيش, حيث أصيبت أحاسيسك بالشلل, وضاع ضميرك بين أوكار الجريمة وغرز الآثام.

فهل توقفت لدقائق وأعطيت لعقلك حق التفكير السليم لتصحيح مسار حياتك, والعودة إلى طريق النور والهدى, فالإنسان لا يخلق مجرم وإنما يسلك سبيل الانحراف بإرادته واختياره.

ربما يغرر به صديق سوء, أو يقع في فخاخ المهالك صدفة, ويحتمل أن يكون ذو شخصية ضعيفة وإرادة هشة سطحية كسولة تبحث عن الحياة السهلة السريعة فيسرق ما يحتاجه في دقائق بدلاً من العمل لساعات طويلة للحصول على لقمة العيش الكريمة. وطرق وأساليب وأوجه الجريمة كثيرة جداً ومتنوعة, إطارها واحد هو الانحراف والعدوانية.

فإن كنت أحد أولئك الأشخاص الشاذين عن الفطرة الإنسانية الخيرة, الغارقين في مستنقع الانحراف, أو في بداية الطريق, فيمكنك أن تنقذ نفسك وتساعد المجتمع بالتخلص من تلك الآفات الخطرة.
أهرب مبتعداً عن العصابات وأصحاب السوء, أعطي نفسك فسحة أختلي فيها وحدكَ, تأمل ما أنتَ عليه, وما تسببه لمجتمعك وأهلك من مآسي وأضرار, أحشد طاقتك وقوتك ووجهها لجهة الخير و الصلاح, أنظر لحالك وأعزم على تغيره ببدء حياة جديدة كريمة محترمة, أكتشف الرجولة, وأسعى لتتوج نفسك بها, فما عليك سواء إيقاظ الرجولة النائمة بأعماقك, نشطها واستفد منها ستجدها في العمل الصالح واللقمة الحلال, متجسدة بنبذ كل ملامح الانحراف والضلال.

اقدم ولا تتراجع اقطع رأس الثعبان الملتف حول ضميرك, أزح الغشاوة السوداء عن عينيك, حطم الأفكار الضالة من عقلك, تسلح بالقوة والعزيمة, كسر قيود الاستعباد وتحرر من قبضة العصابات.

أنجو بنفسك أولاً ثم حاول مساعدة وإنقاذ الآخرين . كن رجل إيجابي في مجتمعك وعش حياة فاضلة, مرفوع الرأس, تحظى بإحترام وتقدير الناس.

أرفض كأس الذل والمهانة وأرتشف كأس العز والكرامة .

قال تعالى :( وابتغ فيما أتاك الله الدار الآخرة ولا تنسى نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله إليك ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين ) القصص (76)
 

إضافة تعليق

الاسم
الدولة أو المدينة
البريد الإلكتروني
التعليق

المقالات
حكمة
ليس السقوط يعني دائما الفشل .. والدليل على ذلك سقوط المطر
تواصل معنا
أضف بريدك الإلكتروني
   

الرئيسية | الأخبار والمقالات | الكُتاب | الصوتيات | سجل الزوار | اتصل بنا | شبكة العقاري

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القطيف الثقافية 2013-2014